خسارة الدهون بالتفصيل الممل الجزء الثاني

اليوم سنكمل مقالتنا حول خسارة الدهون بشكل مفصل وسنتحدث عن حقائق وتفاصيل اعمق عن الدهون وخسارة الوزن
وانواع الرجيم المختلفة والمنتشرة بشكل كبير بفوائدها ومضارها.
 رجيم

كيف نخسر (الوزن) بسرعة؟؟

في هذا الجزء سنتحدث عن أكثر الطرق شعبية في خسارة الوزن ولكنها لن تكون الأفضل على المدى الطويل, وفي نهاية المقال سأعطي توصيات عديدة للحصول على أفضل الطرق لخسارة الدهون والمحافظة على الوزن.

الطريقة الاولى: معالجة المياه

سبق وان سمعنا عن اهمية الماء في خسارة الوزن وما يدعى بـ رجيم الماء وغيرها, وأنه أفضل الطرق لخسارة الوزن دون عناء, ولكن الحقيقة أن هذه الطريقة لن تؤثر شيئا على خسارة الدهون الفعلي نحن فقط سنرى فرقا بالوزن كلما صعدنا على الميزان.

التلاعب بالمياة, والتقيد والافراط في الترطيب, هي وسيلة رهيبة (بمعنى اخر سيئة) لفقدان الوزن لانك لن تحدث اي فرق في شكل وتكوين الجسم, ببساطة هي دورة لا نهائية من فقدان واكتساب السوائل مرة اخرى دون اي تأثير على الدهون.


وجميع الطرق الخاصة بتطهير الجسم والصيام عن العصائر تقع تحت مسمى معالجة الماء لانها لا تفعل شيئا مع خسارة الدهون.



الطريقة الثانية: رجيم منخفض الكربوهيدرات( بالاضافة للحمية الكيتونية المعروفة Ketogenic)

حمية منخفضة الكربوهيدرات والتي تحظي بشعبية كبيرة بين الرياضيين والراغبين في التنحيف على حد سواء, لا عجب
لانها تساعدك على خسارة الوزن بسرعة لسببين:
الاول انك تلقائيا ستقلل عدد سعراتك الحرارية  سواء الغيت الكربوهيدرات من نظامك الغذائي او الدهون او البروتين وهي المصادر لكسب السعرات الحرارية من الطعام غرام واحد من البروتين او الكربوهيدات يساوي 4 سعرات بينما غرام من الدهون يساوي 9 سعرات حرارية.

ثانيا:يمكنك تقليل مستوى الجليكوجين المخزن في العضلات وهذا يقلل من كمية المياه في الخلايا, تماما كالبروتبن فإن الكربوهيدرات لها دور كبير في الحصول على عضلات كبيرة, ولان المياة والجليكوجين لها دور كبير في وزن الجسم أي ان تقليل او زيادة المياة والجليكوجين يحدث فرقا اما بنقصان او زيادة الوزن الكلي وليس الدهون.


في كثير من الاحيان نجد الحمية الكتونية توصي الفرد بتقليل نسبة الكربوهيدرات الى اقل من 50 غرام يوميا وهذا على حسب حاجة كل فرد من الكربوهيدرات يوميا على اساس العمر والوزن والطول والجنس تماما كحاجتنا للماء والبروتين والدهون أيضا, وعند تقليل الكربوهيدرات فان الجسم يبدأ بانتاج الكيتونات والتي تجعل الجسم يبدا بكسر الدهون لاستخدامها كوقود.

ملاحظة الحمية الكيتونية ليست الخيار الافضل لحرق دهون الجسم, ساشرح ذلك بالاسفل في الجزء الخاص باكاذيب الرجيم.

الطريقة الثالثة:حمية منخفضة الدهون

كرجيم منخفض الكربوهيدرات وغيرها, فإن الغاء الدهون من حياتك سيقلل عدد السعرات الحرارية لا سيما ان 1 غرام من الدهون يساوي 9 سعرات حرارية, فان ذلك سيساعد في خفض الوزن تلقائيا مع انخفاض السعرات الحرارية المفاجيء.

الدهون تعطي للاكل طعما الذ, كما انها تساعد على امتصاص الفيتامينات الرئيسية المتواجدة في طعامنا, وهي مهمة لبعض الهرمونات في الجسم.

الخلاصة:أن رجيم الدهون المنخفضة هو طريق سيء وغير مناسب لخسارة الدهون وسأشرح ذلك لاحقا.


الطريقة الرابعة:حمية عالية البروتين

العديد من الحميات الشعبية المعروفة حول العالم توصي بتناول كمية كبيرة من البروتين سواء لبناء العضلات او تخفيف الوزن او كلاهما معا ولكن نحن لسنا بحاجة لعدد أكبر من حاجتنا الموصى بها وهي 0.6 لكل كيلو غرام من وزن الجسم بدون دهون الى 2.2 وهي تناسب الاشخاص الراغبين في بناء العضلات وخفض الوزن اقصد 2.2 لكل كيلو غرام من وزن الجسم بدون دهون.

الان عند رفع كمية البروتين الخاصة بك فان ذلك يؤدي الى عدة امور: 

يزيد الشبع والذي سيمنعك تلقائيا من الافراط في الطعام
يحد من معظم الاطعمة التي تتناولها يوميا وخصوصا ان معظم الاطعمة اللذيذة تحتوي دهون وكربوهيدرات.
وهو يؤثر على النزول في الوزن بشكل تلقائي سواء كنت تضع نسب محددة من العناصر الثلاثة او انك تلتزم ب ما هو موصى به من حاجتك من السعرات الحرارية المقسمة على الثلاثة عناصر السابق ذكرها.

وتماما كالحمية منخفضة الكربوهيدرات او الحمية منخفضة الدهون, اتباع نظام غذائي عالي البروتين له مضار وعيوب خاصة.

وذلك اساسا لانة يحد من تناول العناصر الاساسية الاخرى والمهمة بشكل كبير للجسم وهي الكربوهيدرات والدهون ويحد من المواد الغذائية التي يمكن الحصول عليها منها وسيكون شاق جدا على الجسم ان يكسر البروتين الى جلوكوز اذا قللت كمية الكربوهيدرات بشكل كبير.

هناك طرق صحية وامنة لانقاص الوزن بسرعة, ولكن القضاء على مجموعة غذائية كاملة او التلاعب فيها كما ذكر سابقا ليس امرا صحيا.


الطريقة الخامسة:عليك اكل المأكولات الصحية فقط والوزن ينخفض بسرعه

هذا الفكرة الشائعة بين الناس, عليك فقط ان تبدا بحياة صحية واكل صحي فقط وعندها سينخفض الوزن لوحده, ولكن هذه الفكرة خاطئة وغير صحيحة 100%.

في حالات معينة وقليلة, كثير من الناس سوف تغير نظامهم الغذائي من الوجبات السريعة الى الاطعمة الصحية, مثل اللحوم الخالية من الدهون والقرنبيط واللفت والخيار والبطاطا الحلوة المسلوقة وزيت جوز الهند وغيرها, وفقدان الوزن سيحدث بشكل طبيعي نتيجة تقليص عدد السعرات الحرارية.


ولكن بالنسبة لجزء من الناس هذا الامر لن يعمل, وهم يستبدلون بعض الوجبات بكمية كبيرة من السلطة او اختيار عشاء كامل وصحي معد في المنزل, قد يقضون شهور او حتى سنين دون رؤية اي فرق.


وذلك لانهم لا يفعلون شيئا في تقليل عدد السعرات الحرارية وانما هم فقط يأكلون اكل صحي وسعرات حرارية مماثلة لما كان عليه الوضع سابقا.



إقرأ أيضا:

خسارة الدهون بالتفصيل الممل الجزء الثالث
شكرا لتعليقك