ما هي الحقيقة لضمان نجاح الرجيم والحفاظ على الوزن



الحفاظ على وزن ثابت يمكن أن تكون صعبة قليلا وفقدان الوزن أصعب بكثير. إذا كان لك تجربة مع فقدان الوزن وفشلت في ذلك، قد تعتقد أن الرجيم لا يعمل بالنسبة لك. أنت على حق في ذلك: وذلك لان بعض انواع الرجيم لا تعمل إطلاقا ولا يمكن لواحد منهم أن يصلح للجميع- لأن أجسآدنا في أغلب الأمر تستجيب بشكلِ مختلف للاطعمة المُختلِفة، وهناك العديد من الخطوات والطرق التي يمكنك اتخاذها لتطوير علاقة صحية مع الغذاء، وكبحْ المحفزآت العآطفِية للإفراط في تنآول الطعآم، وتحقيق دائم لفقدآن الوزن بنجآح.




  • مآ هو أفضل رجيم صحي لفقدان الوزن؟

إلتقاط أي كتاب عن الرجيم والأنظمة الغذائية سوف يلزمك ان تمشي على كل الطرق والنصائح والوجبات المتواجده فيه لضمان فقدان الوزن مئه بالمئة كما تريده بالإضافة للمحافظة عليه, على الطرف الاخر نجد من يرى ان المفتاح لفقدان الوزن هو أن تأكل أقل وتتحرك أكثر، والبعض الآخر يرى أن تلغي الدهون من حاجتك اليومية وهو السبيل الوحيد لفقدان الوزن، في حين أن آخرين يرون ان الرجيم الامثل هو قطع الكربوهيدات, فماذا برأيك يجب أن تصدق؟


الحقيقة السيئة وهي انه ليس هناك حل "واحد يتناسب مع الجميع" إلى فقدان وزن بشكل صحي ودائم. ما يعمل لشخص واحد قد لا يعمل بالنسبة لك لهذا تختلف وتتنوع استجابه الاشخاص للرجيم والانظمة الغذائية عنك وتجد احيانا انك تفشل في فقدان الوزن بينما ترى صديقك قد نجح في فقدان الوزن مع اتباع نفس التعليمات، العيب ليس في الانظمة الغذائية والنصائح لأن أجسامنا تستجيب بشكل مختلف للأغذية المختلفة، لهذا وإعتمادا على عِلم الوراثة والعوآمل الصِحية الأخرى. للعثور على طريقة لفقدان الوزن وهذا هو حق لك أن تستغرق وقتا طويلا وهو ما يتطلب الصبر والإلتزام على كل ما يطرأ، بالاضافه لبعض التجارب مع الأطعمة المختلفة والوجبات الغذائية.


حقائق مهمة 

  • "السعرات الحرارية في / السعرات الحرارية من" عَرض خٌسارة الوزن.


يعتقد بعض الخبراء أن إدارة وزنك بنجاح يأتي إلى معادلة بسيطة: إذا كنت تأكل سعرات حرارية أقل من حاجتك اليومية من السعرات اذا انت بالتاكيد ستفقد الوزن وذلك إعتمادا على الوزن والعمر والطول والجنس ومع اختلافهم تختلف الحاجة اليومية للسعرات الحرارية، يبدو الأمرٌ سهلا، أليس كذلك؟ إذا لماذا فقدان الوزن صعب جدا؟




  • فقدان الوزن ليس حدثا خطيا, مع مرور الوقت عند خفض السعرات الحرارية، سينخفض الوزن خلال الأسابيع القليلة الأولى وهذا يحدث مع الاغلبية وليس الجميع فهناك نسبة بسيطة من الناس لا تفقد الوزن نهائيا مهما فعلت وذلك لعدة أسباب كالامراض والعمر وغيرها، سنتحدث عن ذلك بالتفصيل في مقالات قادمة.


الان أنت تأكل نفس العدد من السعرات الحرارية ولكن تفقد الوزن أقل أو لا تفقد أي وزن على الإطلاق. وذلك لأنه عندما تفقد الوزن أنت ستفقد المياه والعضلات وكذلك الدهون، ومن الطبيعي ان يتغير لديك التمثيل الغذائي ويصبح بطئ، ويتغير جسمك بطرق أخرى. لذلك، من أجل الاستمرار في خفض الوزن كل أسبوع، تحتاج إلى مواصلة خفض السعرات الحرارية وحساب حاجتك اليومية مع كل مره تخسر فيها كيلو غرام حوالي 10سعرآت حرارية لكل كيلو ناقص.



  • السعرات الحرارية ليست دائما من السعرات الحرارية, تناول 100 سعرة حرارية من شراب الذرة عالية الفركتوز، على سبيل المثال، يمكن أن يكون لها تأثير مختلف على جسمك من تناول 100 سعرة حرارية من القرنبيط. خدعة فقدان الوزن بشكل مستمر هي التخلص من الأطعمة المُعبأة بالسعرات الحرارية ولكن لا تجعلك تشعر بالامتلاء والرضى (مثل الحلوى) كل ما عليك هو إستبدالها مع الأطعمة التي تملأ معدتك وتشعرك بالشبع دون أن تحسب مع السعرات الحرارية (مثل الخضروات).
كثير منا لا يأكل دائمآ ببساطة فقط لانه جائع ولإرضاء الجوع. نحن نأكل عندما نشعر بالحزن ونميل الى الأكل اكثر للشعور بالراحة أو لتخفيف الإجهاد، والتي يمكن أن تٌعرقل أي جهود لفقدان الوزن حتى من قبل أن تبدأ.


رجيم


  • عرض منخفض الكربوهيدرات من فقدان الوزن.

وهناك طريقة مختلفة لمشاهدة فقدان الوزن لنحدد المشكلة بأنها ليست استهلاك الكثير من السعرات الحرارية، ولكنها بالطريقة التي يراكم بها الجسم الدهون بعد تناول وجبة من الكربوهيدرات، ولا سيما دور هرمون الأنسولين. عند تناول وجبة .


 الكربوهيدرات من الطعام الذي يدخل مجرى الدم تماما كالجلوكوز. من أجل الحفاظ على مستويات السكر في الدم، جسمك يحرق دائما هذا الجلوكوز قبل أن يحرق الدهون التي تأتي من وجبة الطعام.


لذا في حال تناولت وجبة غنية بالكربوهيدرات، يقوم جسمك بإطلاق الأنسولين للمساعدة في تدفق كل هذا الجلوكوز إلى دمك. فضلا عن تنظيم مستويات السكر في الدم، والانسولين يفعل شيئين: فهو يمنع الخلايا الدهنية من استخدام دهون الجسم لحرقها كوقود (لأن الأولوية لها هو حرق الجلوكوز) ويخلق المزيد من الخلايا الدهنية للاحتفاظ بكل ما لديك دون حرقه. والنتيجة هي أن تكسب الوزن وجسمك الآن بحاجة لمزيد من الوقود لحرقه، لذلك ستأكل أكثر مما تحرق في نهاية المطاف. وبما ان الانسولين يحرق فقط الكربوهيدرات، أنت ستتوق للكربوهيدرات وهكذا ستبدأ حلقة مُفرغة مِن الكربوهيدرات المستهلكة وزيادة الوزن. لانقاص الوزن، وبشكل منطقي، ستحتاج إلى كسر هَذِه الدَورة عَن طريقْ الحَد مِن الكربوهيدرات.



  • دورة الكربوهيدرات الغذائية, والسيطرة على الأكلِ العآطفي وهو شيء مهم جدا, نحن لا نأكل دائما ببساطة لإرضاء الجوع. في كثير من الأحيان، نحن نلجأ إلى الأكل وخاصة الوجبات السريعة والمصنعة عندما نشعر بالقلق أو الملل، والتي يمكن أن تدمر أي نظام غذائي وتدمير كل جهد حتى قبل أن يبدأ. إسأل نفسك هل تأكل عندما تكون قلقا، او تشعر بالملل، أو الوحدة؟ أهدة التلفاز, علينا إدراك المحفِزآتْ التي تقودنا الى الأكل العاطفي وعندها يمكن أن تصنع كل الفرق في جهودك لانقاص الوزن.
  •  إذا كنت تأكل في أوقات كالملل والقلق فكل ما عليك هو تهيئة جو مناسب يساعدك على السيطرة على اكلك في وقت الملل والقلق, على سبيل المثال جرب اليوغا, التأمل, او الاسترخاء في حمام ساخن أو أخذ قيلولة قصيرة.
وابحث عن اطعمة قليلة السعرات ومشبعه واستبدل الطرق المعتاده لصنع الفشار والمسليات بطرق اكثر صحية واقل سعرات.

اذا كنت وحيدا حاول الوصول إلى الآخرين بدلا من الوصول إلى الثلاجة, استدعاء صديق الذي تستمع معه او الذهاب في رحلات جماعية او فردية، وتربية حيوان أليف واخذه في نزهه، أو الذهاب إلى المكتبة، مول، أو حديقة في أي مكان حيث يتواجد هناك الناس, فهذا يساعدك على الانشغال بغيرك والاستمتاع بدلا من الانشغال بالطعام ويساعدك على تقليص ما تأكله من السعرات دون أن تشعر بذلك.
شكرا لتعليقك